العودة   منتديات عبر > منتديات عامة > الإسلام اليوم

مجموعة عبر البريدية   



الإسلام اليوم منتديات اسلامية, مواضيع اسلامية, ادعية, الإسلام, فتاوى, أناشيد, فتاوى المرآة,فتاوى شرعية, مواضيع دينية, كتب اسلامية, احكام فقهية, قرآن كريم,


نطق الضاد

الإسلام اليوم


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-19-2009, 02:35 PM   #1
عضو مميز
 
الصورة الرمزية ثلوج الاسكا
 
رقم العضوية : 1386
تاريخ التسجيل : Nov 2007
المشاركات : 1,543
قـائـمـة الأوسـمـة
وسام الإسلام اليوم 
مـجـمـوع الأوسـمـة : 1






معدل تقييم المستوى: 21
ثلوج الاسكا عضو مميز
Lightbulb نطق الضاد



نطق الضاد





مسألة مهمة تتعلق ببيان حرف من حروف القرآن الكريم، وهي: مسألة الضاد والظاء.
وهل يجوز استعمال أحدهما مكان الآخر أو لا؟
وهل بينهما مشابهة أم لا؟
وهل المعروف والمنطوق الآن أحدهما أم حرفٌ آخرُ أجنبي يُشبه الدال المشكل (صغير، كبير، مُتَفَتِّحٌ، مُسْتَعْلٍ، مُسْتَفِلٌ)، أو شبيه بالطاء!؟.
حيث أن القراء خصوصاً، والناس عموماً، ينطقون (الضاد) دالاً، أو شبيهاً بالدال، بالتفخيم، والترقيق، من مخرج واحد، وهو رأس اللسان ملصقاً، بأصول الثنايا العليا الذي يخرج منه: الطاء، والدال، والتاء.
قال ابن الجزري :
والطاء والدال وتا منه ومن عليا الثنايا والصفير مستكن.
ومن منة الله عليّ حيث شرفني بقراءة القرآن تجويداً، وترتيلاً، منذ أكثر من ستين سنة، أو زيادة، برواية حفص، وشعبة،
عن الإمام عاصم، وقالون.
عن الإمام نافع، من سنة (1365 هـ)، وحصلت على السند المسلسل إلى رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بالروايات الثلاث سنة (1367 هـ).
ومن بداية دراستي القرآنية إلى يومنا هذا ما غيرت، ولا جاملت أحداً، لا في التعليم، ولا في القراءة، وذلك من فضل الله تعالى عليّ.
وقد جرى حوار شديد بـ(ـأبها) مع بعض المدرسين السوريين، ولكنّ الله غالب على أمره، ونصرني عليهم في جلسة مناسبة حضروا فيها، وكان فيها مدير مدرسة تحفيظ القرآن الكريم بـ(ـأبها) الشيخ: (أحمد بن حسن)، وقد كان حاضرا الشيخ الداعية: (سليمان بن فائع).
وقدر الله في تلك السنة أو بعدها أنّ الجماعة الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بـ(ـأبها) قرروا استقدام بعض المدرسين من دولة مصر العربية، فذهبوا بي معهم، وكنت أختبر المتقدمين في منـزل في شارع المهندسين في القاهرة، من الساعة التاسعة نهاراً، إلى الساعة التاسعة ليلاً أحياناً، لكثرة المتقدمين بعد الإعلان في صحيفة الأهرام، ولم أكن أتكلم معهم في حرف الضاد حفاظاً على الوقت حتى جاءنا شاب مصري؛ فقرأ الضاد من مخرجها الصحيح، فتعجبت وسررت منه، وسألته: إن الضاد التي قرأتها غير الضاد التي سمعتها من إخوتك!؟ فأجاب بحماسة: إنهم لا يعرفون الضاد الصحيح، إنهم يقرؤون دالاً مصرياً، لا ضاداً عربياً، واستدل –على ذلك- بالمخارج والصفات، وهو الأخ (السيد عبد الفتاح سلامة)، وأتى بثلاث أشرطة بعنوان: (حوار في حرف الضاد مع مشايخ الأزهر)؛ فأخذتها وأتيت بها إلى (أبها)، ونفع الله بها، وهي موجودة في بعض تسجيلات المدينة النبوية.
وبالجملة -وتبرئة للذمة- يجب علينا أن نتعلم حرف الضاد الصحيح، حتى لا يكون فيه عوج، فإذا صعب علينا -وهو أصعب الحروف- نبدلها بالظاء -أخت الطاء- المهملة، لأنهما (أي الضاد، والظاء) متشابهان يعسر الفرق بينهما.
ولا يجوز أن ننطقها كما هو المتداول الآن، حيث نسمع –ولكن لا ضاد ولا ظاء-، بل هو دالٌ مُشَكَّلٌ أو طاء، كلٌ يقرأ بما شاء من اجتهاده، أو تقليداً لأحد، فنسأل الله التوفيق والسداد، والله المستعان، وعليه التكلان .
وأختم كلامي في هذه المقدمة بالدعاء المأثور الذي رواه الإمام مسلم في كتاب الصلاة: ((اللهم ربّ جبريل، وميكائيل، وإسرافيل، فاطر السموات والأرض، عالم الغيب والشهادة، أنت تحكم بين عبادك فيما كانوا فيه يختلفون، اهدني لما اختلف فيه من الحق بإذنك، إنك تهدي من تشاء إلى صراط مستقيم)).
(المرجع: تنبيه العباد إلى كيفية النطق بالضاد لشيخنا/ عبيد الله الأفغاني المقرئ بالمسجد النبوي)




k'r hgqh]

















اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات الاحياء منهم والاموات

اللهم اني اعوذ بك من زوال نعمتك وتحول عافيتك وفجاءة نقمتك وجميع سخطك
ثلوج الاسكا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 


منتديات عبر > منتديات عامة > الإسلام اليوم


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 10:08 AM.


Powered by vBulletin, Copyright © 2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.2.0
منتديات عبر 2012 / 2013 - www.3br.cc